بطريرك الكلدان: نداء للعراقيين حول تحرير الموصل

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
بطريرك بابل للكلدان لويس روفائيل ساكو
بطريرك بابل للكلدان لويس روفائيل ساكو

بغداد ـ أطلق بطريرك بابل على الكلدان، لويس روفائيل ساكو نداء للشعب العراقي بخصوص عمليات تحرير الموصل.

وأضاف البطريرك ساكو في بيان نشره موقع البطريركية (مار أديّ) الثلاثاء، إنه “بمناسبة الاستعدادات الحثيثة الجارية لإطلاق عمليات تحرير مدينة الموصل، وهي قامة عراقية حضارية، وبلدات سهل نينوى، أود أن أوجه الى الاخوة في نينوى خاصة والى العراقيين عامة، كلمة وطنيّة نابعة من همّ مشترك ومن الظروف الاستثنائية الصعبة التي نعيشها”، وبشكل خاص “أن أصوات الانقسام والتعنت والتشرذم بدأت ترتفع وقد تعرقل عملية التحرير”.

وأضاف البطريرك الكلداني “نحن عائلة واحدة على الرغم من اختلاف انتماءاتنا”. وأردف “إن الوضع يتطلب من أهالي الموصل بالدرجة الأولى كالأطراف العراقية الأخرى، أن يتحملوا المسؤولية التاريخية والوطنية والأخلاقية كاملة في بناء علاقة متوازنة مع الداخل والخارج، وعدم الصاق الاتهامات، ووضع حد للنزاعات والتنازل عن المصالح الذاتية والفئوية، وتغليب مصلحة العراقيين قبل وفوق كل شيء”.

وتابع “حتى يتسنى لهم أن يجدوا طريق المصالحة المجتمعية الحقيقية والمحبة والسلام وتحرير جميع أراضيهم المحتلة، فيستعيدوا بعض الثقة والأمل في حلّ سريع لمحنتهم، بتأسيس ديمقراطية تعددية ومدنية تحترم الجميع وبطرق سلمية وحضارية”، مشيرا الى أن “هذا هو طريق الخلاص، كما على المجتمع الدولي بأكمله اتخاذ خطوات ملموسة ليستعيد العراق وبلدان المنطقة امنهم وسلامهم”.

وخلص البطريرك ساكو الى القول إن “هذا النجاح سيكون نجاحاً للجميع وخيراً للمجتمع الدولي”، لذا “نسأل الله  تعالى ان يحمينا ويقصر معاناتنا ويحفظ صفاء اخوّتنا البشرية ووحدة وطننا”.