بلجيكا: أول سفير فاتيكاني من أصول أفريقية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
المونسنيور أوغسطين كازويا
المونسنيور أوغسطين كازويا

بروكسل – أكدت مصادر في الكنيسة الكاثوليكية في بلجيكا نبأ تعيين المونسنيور أوغسطين كازويا، سفيرا بابويا في بلجيكا.

ويعتبر المونسنيور كازويا، أوغندي الجنسية، من الدبلوماسيين المخضرمين في الفاتيكان، والذي دخل التاريخ باعتباره أول سفير بابوي من أصول أفريقية، وحسب المصادر نفسها، فإن “تعيينه سفيرا بابويا في بلجيكا يدل على شمولية الكنيسة، كما يريدها البابا فرنسيس”.

وكان غالبية السفراء الذين يعينهم البابا في بلجيكا من الإيطاليين باستثناء الألماني كارل جوزف روبر، وتابعت المصادر “هذه هي المرة الأولى التي يأتي فيها سفير بابوي غير أوروبي لبلادنا”.
وكان المونسنيور كازويا قد اشتهر دولياً عام 1998، عندما عينه البابا يوحنا بولس الثاني سفيرا بابويا في تونس ثم الجزائر.

ويبلغ المونسنيور كازويا من العمر 70 عاماً، وتبوأ عدة مناصب دبلوماسية لصالح الفاتيكان في مختلف أنحاء العالم، وهو يجيد عدة لغات منها الإنكليزية، الإيطالية، البرتغالية، الألمانية والفرنسية.
ومن المنتظر أن يتسلم الدبلوماسي الفاتيكاني مهام منصبه رسمياً في خلال شهر تشرين الثاني/نوفمبر القادم.