قلق اوروبي من استخدام اسرائيل المكثف للاعتقال الاداري

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

UeIsraelPalestine

القدس- أعرب ممثل الاتحاد الأوروبي ورؤساء بعثات الإتحاد الأوروبي وسويسرا والنرويج في القدس ورام الله  عن قلقهم من استخدام اسرائيل المكثف للاعتقال الاداري بدون تهم رسمية.
وقالوا في بيان مشترك وصل وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء إن “رؤساء البعثات في القدس ورام الله يكررون قلقهم الدائم والمستمر من استخدام اسرائيل المكثف للاعتقال الاداري بدون تهم رسمية”.
ولفتوا في هذا الصدد الى ان “محمد أبو سخة، وهو مدرب في مدرسة سيرك فلسطين، اعتقل ادرايا لمدة سنة تقريبا وتم اتخاذ قرار لتمديد محتمل للاعتقال قد يتم في غضون الأيام المقبلة”.
وقالوا “رؤساء البعثات قلقين أيضا من تدهور صحة أنس شديد، 19 عاما، وأحمد أبو فرة، 29 عاما، المضربين عن الطعام لما يزيد عن شهرين احتجاجا على اعتقالهم إداريا”.
واشار ممثل الاتحاد الأوروبي ورؤساء بعثات الإتحاد الأوروبي في القدس ورام الله وبعثات سويسرا والنرويج الى ان “هناك أكثر من 700 معتقل إداري فلسطيني منهم ثلاث قاصرين على الأقل حيث تم مضاعفة عدد المعتقلين الإداريين خلال الثماني عشر شهرا الماضيين”.
وقالوا “الاتحاد الأوروبي وسويسرا والنرويج يدعون إلى الإحترام الكامل للالتزامات الدولية فيما يتعلق بحقوق الانسان تجاه كافة السجناء. يحق للمعتقلين أن يتم اعلامهم حول اسباب اعتقالهم ومنحهم حق الوصول للمساعدة القانونية وتوفير محاكمة عادلة لهم”.