سيناتور يميني ايطالي: أخطار من تدفق المهاجرين العشوائي

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
السيناتور لوتشو مالان
السيناتور لوتشو مالان

روما – رأى سيناتور يميني ايطالي أن هناك أخطاراً جمّة من تدفقات المهاجرين العشوائية التي تصل الى البلاد.

وتعليقا على اعتقال مواطن تونسي في روما الثلاثاء بتهمة الإرهاب، أضاف عضو مجلس الشيوخ من حزب (فورتسا إيتاليا) لوتشو مالان، أن "عملية مكافحة الإرهاب لفرقة التحقيقات العامة والعمليات الخاصة (ديغوس) في لاتسيو، والتي قادت إلى إلقاء القبض على التابع المزعوم لأنصار الشريعة، التنظيم الليبي الذي يعتبر على صلة بتنظيم القاعدة".

واشار الى أن ماحدث "يؤكد ما تتعرض له بلادنا من خطر الإرهاب بسبب قربنا من ليبيا"، كما "يؤكد حماقة سياسة (سيارة الأجرة) التي تسير عليها الحكومة منذ سنوات في ايطاليا"، وذلك من خلال "سحب أي شخص ينطلق في الواقع من ليبيا".

وتابع مالان أن "قوات الشرطة والمدعين العامين الذين يقودون التحقيق، يستحقون الثناء"، لكن "هناك سؤالا قويا يطرح على الحكومة، وهو إلى متى سوف سيستمر الإحتلال الذاتي الذي تمارسه قواتنا البحرية إلى جانب المنظمات غير الحكومية المتهمة بالأمر الى أقصى حد؟".

وذكر السيناتور اليميني أن "المعطيات التي لا تقبل الجدل نصب أعين الجميع"، فـ"نحن نصل الى إلقاء القبض على الإرهابيين وهم على ترابنا الوطني بالفعل، يسكنون على أراضينا ومتلكون وظائف دائمية".

وخلص عضو حزب (فورتسا إيتاليا) الى القول إن "على حكومة جدير بالإحترام أن تمنع وصول الإرهابيين"، وإلا "فإننا سنجد أنفنسا في كل مرة تحت رحمة مصير قد لا يبتسم لنا دائما".