ألفانو يعرض أجندة ايطاليا على أعضاء مجلس الأمن

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
وزير الخارجية الإيطالي أنجيلينو ألفانو
وزير الخارجية الإيطالي أنجيلينو ألفانو

روما ـ أعلنت الحكومة الايطالية أن وزير الخارجية أنجلينو ألفانو سيعرض، خلال زيارته الحالية لنيويورك، أجندة بلاده على الأعضاء الـ15 بالمجلس الأمن الدولي.
وذكر بيان صدر عن مقر الخارجية، قصر (فارنيزينا) أن "الاجتماع سيكون الأول الذي تشارك فيه بلادنا بصفة عضو غير دائم"، الأمر الذي "سيستمر طيلة عام 2017، لتمرير العضوية العام التالي إلى هولندا، وفقا لجدول التتابع الذي تم التوافق عليه في حزيران/يونيو الماضي".
وبهذا الصدد، قال الوزير ألفانو عشية أول مهمة له عبر الأطلسي كوزير للخارجية، إن "إيطاليا يمكنها أن تلعب دورا هاما لتعزيز أهمية موضوع منطقة المتوسط، في خضم نشاط بلادنا، التي تعود تحت مظلة المجلس الأممي بعد ثماني سنوات"، مؤكدا أن "الهجرة هي إحدى حالات الطوارئ ذات الأولوية ضمن شروط السلام والأمن، اليوم أكثر من أي وقت مضى"، وذلك "في ظل الخطر المنتشر في جميع أنحاء العالم".
لذلك، قال البيان إن ألفانو "أكد أنه سيُسمع الجميع صوت بلادنا القوي"، وذلك "لن يكون في الأمم المتحدة فقط، بل في بروكسل وكبرى محافل القارة العجوز أيضا، بشأن ظاهرة الهجرة المأساوية هذه، التي سبق وأن تعامل معها بالفعل بصفة وزير الداخلية".
وأضاف "نريد أن يكون هناك إدراكا على المستوى الأوروبي أيضا، بأنه كما أنفقنا المال لإبرام اتفاق مع تركيا لمنع المهاجرين من العبور عن طريقها إلى شمال أوروبا"، فمن "الضروري وضع المزيد من الأموال لإقامة إتفاقيات مع دول أفريقيا"، وذلك "لأن المهاجرين عندما يصلون الى إيطاليا يمكن حل المشكلة بإعادتهم إلى أوطانهم فقط"، لكن "نحن بحاجة اتفاقيات مع بلدان المنشأ لتحقيق عمليات الإعادة".
وخلص البيان الى القول إن "هذا المبدأ سيشدد عليه وزير الخارجية أيضا، خلال الاجتماع بالأمين العام الجديد للامم المتحدة، انطونيو غوتيريس"، والذي "سيبحث معه جميع القضايا الرئيسية على الساحة الدولية، من الإرهاب الى الوضع في سورية، والوضع في ليبيا بشكل خاص".