حماس تدعو لتشكيل مجلس وطني فلسطيني جديد

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
فتح وحماس
فتح وحماس

رام الله غزة دعا عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" خليل الحية، لتشكيل مجلس وطني جديد على قاعدة الشراكة الوطنية وتطبيق ما تم الاتفاق عليه بين الفصائل الفلسطينية في القاهرة عامي 2005، و2011.

وقال الحية خلال لقاء سياسي نظمه منتدى الإعلاميين بغزة، اليوم الثلاثاء، أن "حركة حماس تشارك في الاجتماعات التحضيرية للمجلس الوطني في بيروت من أجل إصلاح مؤسسات الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج، وعلى قاعدة الشراكة الوطنية التي ترفض سياسة الإقصاء والتفرد".

وبدأت الاجتماعات بمشاركة ممثلي الفصائل الفلسطينية اليوم وينتهي غدا.

وقال الحية إن "المجلس الوطني القائم قد عفا عليه الزمن، وندعو المجتمعين في بيروت إلى الاتفاق على مجلس وطني جديد، وإلا سنذهب إلى فشل جديد؛ وحينها ستكون الخيارات مفتوحة، مؤكدا على تمسك حركة حماس في هذه المرحلة بخيار إصلاح منظمة التحرير الفلسطينية".

وأضاف"إذا لم تستجب بعض القوى والفصائل لتشكيل مجلس وطني جديد فإن ذلك يوصل رسالة بأن منظمة التحرير ملك لهم فقط، وليست حاضنة لكل أبناء الشعب الفلسطيني".

منوجهة ثانية قال الحية إن علاقة حركة حماس بمصر تسير نحو الإيجابية، وأنه لم تكن هناك أي مشكلة أمنية أو سياسية مع مصر، لافتًا إلى أن حماس تحملت ارتدادات الأزمة الداخلية بمصر لأننا إسلاميون ومقاومون.

وجدد موقف حركة حماس بعدم التدخل في الشأن الدولي أو العربي أو العبث بأمن أي دولة، مؤكدًا ضرورة الحفاظ على أمن مصر.

ورحّب الحية بالخطوات المصرية الجديدة تجاه غزة، مبينًا أن حركة حماس ترحب بهذا التوجه؛ وأنها ستفسح المجال لهذه الخطوات وستوفر لها الدعم وكل مقومات النجاح.

وفيما يتعلق ببدء إنشاء سفارة لدولة قطر في غزة، ذكر الحية أن السفارة القطرية ليست جديدة، بل هي قائمة منذ وجودهم بغزة، لكنهم يريدون سفارة لهم بدل الاستئجار.

وقال لا جديد على هذا الموضوع، والعديد من الدول لها سفارات في رام الله وغزة، والسفارة ستكون مقرًا للجنة القطرية