الاتحاد الأوروبي ينتقد اعدام ثلاثة أشخاص في البحرين

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

UeFlag

بروكسل – اعتبر الاتحاد الأوروبي أن اعدام ثلاثة أشخاص في مملكة البحرين يوم أمس يمثل “خطوة إلى الوراء، خاصة وأن المملكة كانت علقت العمل بهذه العقوبة على مدى السنوات السبع الماضية”.

وأشار الاتحاد في بيان صدر عن إدارة العلاقات الخارجية ليل أمس أن اعدام ثلاثة أشخاص في البحرين بعد إدانتهم بتهم تتعلق بتنفيذ هجمات ضد قوات الشرطة، أدت إلى مقتل عدد من عناصرها، يثير شكوكاً حقيقية بإمكانية وقوع إنتهاكات لحقوق المدانين، مجددا “المعارضة القوية لاستخدام عقوبة الإعدام في جميع الظروف”، وفق البيان.

وشدد البيان على رفض الاتحاد الأوروبي للعنف كأداة سياسية، مشيراً إلى إقراره بشكل كامل بضرورة بسط الاستقرار والتنمية في مملكة البحرين، ” ولكن هذا لا يمكن أن يتم إلا من خلال عملية مصالحة وطنية شاملة ومستدامة”، كما جاء في البيان.

وكانت السلطات البحرينية أعدمت أمس 3 من مواطنيها، من الطائفة الشيعية، بتهمة الهجوم على قوات الشرطة عام 2014 وقتل 3 من عناصرها.

وتعتبر هذه أول عملية اعدام تقوم بها السلطات في البحرين من انطلاق احتجاجات عام 2011.