رئيس الائتلاف الوطني السوري يدعو لتحرك غربي فاعل لدعم الحل السياسي وفق بيان جنيف

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

coalizione-opposizione01

استانبول- دعا رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض، أنس العبدة الى “ضرورة تحرك فاعل من قبل أوروبا والولايات المتحدة لدعم المسار السياسي للحل وفق بيان جنيف” الأول.

جاء ذلك خلال اجتماع للعبدة، اليوم الثلاثاء، بالمبعوث النرويجي لسورية كنوت أيليف، حسبما أفاد المكتب الاعلامي للائتلاف.

وبحث اللقاء، الذي تم بمقر الائتلاف، “مسار الحل السياسي في سورية وكلاً من محادثات أستانا وجنيف، وضرورة استئناف المفاوضات للوصول إلى الانتقال السياسي ووقف حرب نظام الأسد التي يشنها على السوريين منذ ست سنوات”.

ونوه رئيس الائتلاف بـ”المخاطر التي تواجه السوريين في المناطق المحاصرة من قبل نظام الأسد والميليشيات الطائفية، وأهمية فك الحصار عنها وإيصال الإغاثة إليها. كما طالب بـ”دعم مشاريع الحكومة السورية المؤقتة في خدمة السوريين لاسيما في المناطق المحررة، في مجالات: التعليم والصحة والخدمات الأساسية”.

ونقل المكتب الاعلامي للائتلاف “تأكيد الوفد النرويجي على دعم الائتلاف والسوريين في الوصول إلى الانتقال السياسي المنشود، واستمرار النرويج في تقديم الدعم الإنساني لاسيما للمناطق المحاصرة والمنكوبة”.