موغيريني تعلن عن مؤتمر بشأن سورية الشهر القادم

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
فيديريكا موغيريني

 

بروكسل – أعلنت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، عن الدعوة لمؤتمر دولي لدعم سورية في بروكسل في الخامس من شهر نيسان/أبريل القادم.

وكانت موغيريني تتحدث خلال مؤتمر صحفي عقدته اليوم في بروكسل بعد اختتام اجتماع وزراء خارجية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، ملاحظة أن الموضوع السوري لم يكن على جدول الأعمال.

وأكدت أنها توافقت مع الأطراف المعنية على استضافة المؤتمر بالاشتراك مع كل من الكويت وألمانيا وبريطانيا، حيث “نريد توجيه رسالة واضحة مفادها أننا نستمر في دعم العملية السلمية في سورية برعاية الأمم المتحدة”، حسب كلامها.

وحرصت موغيريني على التأكيد أن الاتحاد الأوروبي مستمر في العمل على الملف السوري مع المبعوث الدولي ستافان دي ميستورا، وقالت “المفاوضات تجري في جنيف ولا نية لنا بنقلها لبروكسل”، حسب وصفها.

وتريد المسؤولة الأوروبية الإشارة الى أن مؤتمر بروكسل لن يكون مكاناً للتفاوض بشأن حل الأزمة السورية، بل منتدى لبحث آليات لتقديم المساعدة الدولية والأوروبية لإعادة اعمار البلاد والتخطيط لمرحلة ما بعد الصراع بعد أن يتم إقرار العملية الانتقالية.

وعبرت عن أملها أن يتم إحراز تقدم في مباحثات جنيف من أجل التقدم على طريق الحل.

ولم تجب موغيريني على الأسئلة المتعلقة بإمكانية حوار مستقبلي مع الحكومة السورية، ليصار لتأمين نجاح “أمثل” لمؤتمر بروكسل.

وكانت موغيريني قد تحدثت عن هذا المؤتمر في وقت سابق، حيث أكدت أنه يحتوي على شقين الأول يتعلق بتقديم المساعدات الإنسانية للسوريين في الداخل وفي الدول المجاورة، والثاني هو اعداد مخطط دولي وإقليمي ودولي للمساهمة في مرحلة ما بعد الصراع وإعادة الاعمار.