ساسة ايطاليون بارزون يشاركون بلقاء كنسي

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

الفاتيكان – قال الكرسي الرسولي إنه ستعقد في بلدة أسيزي (وسط)، في الفترة من 14-17 أيلول/سبتمبر المقبل، الدورة الثالثة للقاء “رواق القديس فرنسيس”، بمشاركة سياسيين ايطاليين بارزين.

واضاف بيان فاتيكاني الاثنين، أن اللقاء الذي ينظمه المجلس الحبري للثقافة برئاسة الكاردينال جانفرانكو راڤازي، وبالتعاون مع دير المقدس في أسيزي، سيجري فيه الحوار حول عنوان “المسار”، ويشتمل على اجتماعات وندوات وورش عمل بمشاركة أعضاء المجتمع المدني والثقافي والسياسي والفني، ويضم رجال دين وعلمانيين، مؤمنين وملحدين.

وذكر البيان أن “من بين الشخصيات التي أكدت حضورها وتأييدها للمبادرة، رئيس الوزراء السابق ورئيس المفوضية الأوروبية رومانو برودي، ورئيس البرلمان الأوروبي أنطونيو تاياني، رئيس أساقفة حلب للكلدان، المطران أنطوان أودو، ونبذة من الفلاسفة والمؤرخين ورجال اللاهوت وغيرهم.

وأشارت المذكرة الفاتيكانية الى أن “هناك أربعة مسارات (مَحاور) للقاء، أولها عن الفن والإقليم، ثم الاتصالات، الاقتصاد، والهجرة”، واختتمت بالقول إن “اليوم الأول للحدث سيشهد حضور وزير البنية التحتية غرازيانو ديلريو”.