ألفانو يدعو للوساطة بدل التصعيد مع قطر

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
وزير الخارجية الإيطالي أنجيلينو ألفانو

روما – قال وزير الخارجية الإيطالي أنجيلينو ألفانو “نحن نتابع بقلق كبير التطورات في العلاقات بين دول مجلس التعاون الخليجي ونؤكد مجددا على ضرورة وقف التصعيد وفسح المجال للوساطة” بين هذه الدول.

وأضاف الوزير ألفانو في بيان الجمعة، أن “إننا نضع ثقتنا كاملة بالمبادرة الدبلوماسية المتخذة في هذا الصدد من قبل أمير دولة الكويت”، فـ”إقامة الجدران أو قطع الحوار لا يمكنها أن تكون حلا للأزمة القائمة”، مشيرا إلى أن “من المهم توحيد الجهود لهزيمة العدو المشترك، وهو الإرهاب”، وبالتالي فـ”الأولوية للحفاظ على وحدة وتماسك التحالف العالمي المناهض لتنظيم (داعش)”، والذي “تشكل البلدان المعنية بالأزمة، فضلا عن إيطاليا، جزءاً منه”.

وذكر رئيس الدبلوماسية الإيطالية أنه “في هذا السياق نطلب أن تؤخذ بالاعتبار العواقب الإنسانية المترتبة على التدابير التي تم تنفيذها”، واختتم بالقول إن “شهر رمضان المبارك وقت على الأسر أن تجتمع فيه لا أن تنقسم”.