ريفلين: على العالم الإعتراف بالجولان جزءا من إسرائيل

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
الرئيس الإسرائيلي رؤوبين ريفلين

القدس – قال الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين إن “على دول العالم أن تعترف رسميا بأن مرتفعات الجولان هي جزء لا يتجزأ من دولة إسرائيل، وأنها ضرورية لوجودنا كشعب”.

وأضاف ريفلين بحديث في ساعة متأخرة من مساء الخميس خلال حدث بعنوان “مرور 50 عاما على تجديد وجود الطوائف اليهودية في مرتفعات الجولان”، أن “مرتفعات الجولان استراتيجية لقدرة دولة اسرائيل على الوجود كشعب قادر على حماية حدوده”.

ووصف الرئيس الإسرائيلي المجتمعات اليهودية في هضبة الجولان بأنها تمثل “الصهيونية الصرفة، الصهيونية من أجل الصهيونية، الصهيونية النابعة من تفاني شعب إسرائيل، من حب دولة إسرائيل، من الالتزام بأمن إسرائيل”.

وأضاف “إن خمسين عاما من الاستيطان اليهودي في مرتفعات الجولان ليس فقط خمسين من عاما التاريخ اليهودي في المنطقة، فأي شخص يعرف التاريخ اليهودي هنا على مرتفعات الجولان، يعرف أنه تاريخ عمره 2000 سنة”.

وتابع ريفلين “في الوقت الحاضر خصوصا، في ظل التغيرات الاقليمية، يبدو لي انه لا يوجد من لا يتفق ان مرتفعات الجولان هي جزء استراتيجي من دولة اسرائيل وهي ضرورية لوجودنا كشعب، لقد انتهت المناقشة الإسرائيلية الداخلية حول مرتفعات الجولان، إذا كان هناك جدل أصلا. ولن نترك سكان الجليل لنوايا وأسلحة نظام يذبح مواطنيه. يجب على دول العالم أن تعترف رسميا بأن مرتفعات الجولان جزء لا يتجزأ من دولة إسرائيل”.

وكانت “إسرائيل احتلت مرتفعات الجولان عام 1967 واعلنت عام 1981 ضمها إلى إسرائيل ولكن المجتمع الدولي لم يقبل هذه الخطوة”.