شاهدة عيان إيطالية: ثلاثة أشخاص شاركوا بعملية الدهس أمام مسجد شمال لندن

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- ذكرت شاهدة عيان إيطالية الجنسية أنها رأت، إضافة إلى سائق الشاحنة الصغيرة،  شخصين يغادرانها بعد عملية الدهس التي جرت بعد منتصف ليل الأحد أمام  مسجد في منطقة فينسبري بارك شمال لندن، واسفرت عن مقتل شخص واحد وجرح ثمانية آخرين.

ولقد نفت السلطات البريطانية الأمنية وجود دلائل في الوقت الراهن تفيد بوجود شركاء آخرين لمنفذ حادثة الدهس، الذي سلمه المارة للشرطة.

ووفق صحيفة (لا ريبوبليكا)، فإن الفتاة الإيطالية “ايلينا”،  كانت ضمن أول من سارع إلى مكان الهجوم كونها تعيش على بعد بضعة أمتار من المسجد. وذكرت الصحيفة أن الفتاة كانت خارج شقتها  وسمعت دويا وصرخات مؤلمة عند وقوع حادثة الدهس وأبلغت عبر هاتفها الاطباء عن حالة المارة الذين صدمتهم الحافلة. وقالت أنها رأت خمسة على الاقل في مسرح حادثة الدهس “ثلاثة كانوا على الأرض، احدهم يسيل الدم من على وجهه ويشتكي من الألم بعد أن سحبه الحاضرون من أسفل الشاحنة الصغيرة (فان بيضاء اللون)، وكذلك جريح آخر لا يتحرك، إلى جانبه ممرضة خرجت من المسجد وحاولت إنعاشه في انتظار سيارة إسعاف جاءت بعد عشرين دقيقة” من الحادثة.