رئيس الجمهورية الايطالية: يتعين معالجة ظاهرة الهجرة وفق مسؤولية دولية مشتركة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
رئيس الجمهورية الإيطالية سيرجو ماتّاريلا

روما- رأى رئيس الجمهورية الايطالية، سيرجيو ماتاريلا أنه يتعين “معالجة الظاهرة العالمية للهجرة وفق مسؤولية دولية مشتركة”.

وجاء ذلك في بيان، بمناسبة اليوم العالمي للاجئين، الذي، حسب ماتاريلا، “يعطينا فرصة للتفكير في مأساة الآلاف من الرجال والنساء والأطفال الذين يجبرون على الفرار من الحروب ومن مناطق الأزمات الخطيرة”. وأضاف “لكن، ينبغي توجيه اهتماماتنا وتفكيرنا أولا وقبل كل شيء نحو الكثيرين الذين يصلون كل يوم إلى شواطئنا”.

واعتبر أن  “تدفق اللاجئين  أضحى واقعا للحياة اليومية، وليس حدثا استثنائيا.  ولذلك فمن الضروري أن يكون بوسع مقاربتنا تخطي الابعاد الطوارئية  والعمل على نحو متزايد وفعال لاستجابات هيكلية وطويلة الأجل. وهذا يتطلب التزاما قويا وعملا متواصلا، مع الادراك أنها لن تكون تدخلات مرتجلة للقضاء على الأسباب الجذرية التي ترغم الكثير من الناس على الرحيل”.

وقال “نحن بحاجة إلى خيارات استراتيجية متوازنة وبعيدة النظر، لمنع الصراعات، ولتحقيق الاستقرار في  المناطق الأخطر  في العالم، ومحاربة العواقب الوخيمة للتغير المناخي. انها خيارات تهم المجتمع الدولي بأسره. خيارات تتجاوز المساعدات، رغم أنها اساسية، لأنها تستهدف محاربة أسباب الصراعات وأسباب النزوح”.