وزيرة الدفاع الإيطالية: قدّمنا مساهمة مهمة بعملية تحرير الموصل

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – قالت وزيرة الدفاع الإيطالية روبيرتا پينوتّي، إن بلادها قدمت مساهمة مهمة في عملية تحرير الموصل من قبضة تنظيم (داعش).

وفي تصريحات على هامش حفل أقامته مساء أمس سفارتا العراق لدى إيطاليا والفاتيكان في روما بمناسبة تحرير الموصل، أضافت الوزيرة پينوتّي أن “حضورنا في العراق يشتمل على 1400 عسكري، وهو الأكبر عدديا بعد الولايات المتحدة”، وقد “قمنا من خلال عناصر الدرك (كارابينييري)، بتدريب 25% من القوات العراقية والبيشمركة التي ساهمت بعملية استعادة الموصل”، لذا فإن “عمل التدريب المكثف هذا مكّن القوات العراقية من تحرير مدينة هامة كالموصل، وهي الثانية بعد بغداد”.

أما بشأن طلب ليبيا دعما بحريا إيطاليا لمقاومة مهربي البشر، فقد قالت وزيرة الدفاع، “سنتحدث عن الأمر غدا في إجتماع مجلس الوزراء، ثم سيتم بحثه من قبل البرلمان”، الذي “نسعى للحصول على موافقته”، كما “نود بحث الأمر في البرلمان لأن هذه المهمة الثنائية الجانب، ستشهد مشاركة إيطاليا”، لكنها “ثنائية كما يبدو واضحا من اسمها، لذلك سيكون الإتفاق حولها مع الليبيين أمراً أساسيا، لفهم ما هو ضروري بالنسبة لهم”.

وأوضحت الوزيرة پينوتّي “إنه طلب مساعدة يأتي بعد غيره من الطلبات”، فـ”نحن ندرّب خفر السواحل ولدينا مستشفى ميدانيا لمعالجة الجرحى”، بينما “يتعلق الأمر هنا بدعم نشاط خفر السواحل والبحرية الليبيتين في مجال السيطرة على شواطيء البلاد لمقاومة الهجرة السرية”، واختتمت بالقول “علينا وضع برنامج مع الليبيين لأسلوب التدخل الذي سنقوم به”.