المفوضية الأوروبية: لا يمكن البت في حدوث مخالفة بشأن البيض الملوث

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – امتنعت المفوضية الأوروبية عن التأكيد فيما إذا كانت بلجيكا قد تأخرت في إبلاغها لوجود شحنات بيض ملوث بمبيد حشري قادمة من هولندا، ما يعتبر مخالفة للقوانين الأوروبية.

وأوضح الجهاز التنفيذي الأوروبي أن هناك تحقيقات جارية في بلجيكا لكشف ملابسات كيفية وصول البيض الملوث إلى المتاجر في البلاد، حيث “لا يمكننا القول حالياً أن السلطات البلجيكية المعنية قد تأخرت فعلاً في إبلاغنا”، حسب المتحدثة باسمه.

جاء هذا التصريح في وقت فتحت فيه كل من فرنسا وبريطانيا تحقيقات حول وجود شحنات بيض ملوثة بالمبيد الحشري نفسه قادمة من هولندا.

وفي ذات السياق، أكد المتحدث باسم الوكالة الفيدرالية البلجيكية للسلامة الغذائية جان سباستيان والهين، أن التحليلات التي أجريت على شحنة البيض المعنية أثبتت أن معدلات وجود المبيد الحشري أقل بكثر من الحد المسموح به على المستوى الأوروبي.

وقد قامت السلطات بسحب الشحنة من الأسواق بشكل كامل قبل عدة أيام رغم أنها دخلت البلاد خلال شهر حزيران/يونيو.

وشدد المتحدث باسم الوكالة الفيدرالية على أن شحنة البيض الملوثة لم توضع قيد البيع وتم سحبها مباشرة من الأسواق، وقال “نحن نراقب عن كثب كل شحنات الأغذية التي تصل إلى البلاد ولسنا بمنأى عن اكتشافات أخرى”، حسب تعبيره.

ودافع والهين عن موقف الوكالة والاتهامات الموجهة لها بالتأخر في ابلاغ مؤسسات الاتحاد الأوروبي المعنية بوجود تلوث، حيث قال “عندما أجرينا الفحوصات الأولية في 2 حزيران / يونيو لم يكن هناك أي خطر حقيقي”.

وكانت السلطات البلجيكية قد أقرت في وقت سابق بعلمها وجود شحنات بيض ملوثة داخل البلاد منذ شهر حزيران/يونيو الماضي.

هذا وطالبت لجنة الاقتصاد والزراعة في البرلمان الفيدرالي البلجيكي من وزيري الصحة والزراعة المثول أمامها يوم غد لتسليط الضوء على ما حدث بالفعل.