البعثة الأممية “توضح” تصريحات للمبعوث سلامة حول التعاون بين إيطاليا وليبيا بشأن الهجرة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
غسان سلامة

روما- نشرت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ما وصفته بـ”الاقتباس الدقيق” لتصريح  لرئيس البعثة ومبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا، غسان سلامة، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الإيطالي، أنحيلينو ألفانو في روما الثلاثاء الماضي، بشأن التعاون الإيطالي-الليبي للتصدي لمهربي البشر والتدفق الكبير للهجرة غير النظامية المنطلقة من سواحل ليبيا نحو الجنوب الإيطالي.

وذكرت البعثة الأممية أن  سلامة قال “سيكون من غير الواقعي تجاهل خطورة تهريب المهاجرين وتنوي الأمم المتحدة معالجة هذه القضية من خلال وكالاتها ومن خلال مؤتمر دولي حول الهجرة غير الشرعية تقوم الأمم المتحدة بالإعداد له”.

كما أردف سلامة، في معرض إجابته على سؤال لصحافيين إيطاليين خلال المؤتمر،  “اعتقد أن كل دولة يحق لها حماية حدودها ولكنني أعتقد كذلك أن طريقة السيطرة على الحدود تكون عن طريق التعاون بين دول الجوار لمعالجة هذا التحدي وأدعو إلى التعاون بين دول الجوار لمعالجة هذا التحدي”.

ونوه سلامة- حسبما أفادت البعثة الأممية التي لم تشر إلى الاسباب التي دفعهتا إلى نشر هذا التصريح، بـ”أنه على وعي تام بحدوث مناقشات حول هذه القضية في ليبيا ولكنني أعتقد أن التعاون والشفافية في العلاقات الليبية الإيطالية طريقة بناءة في التعامل مع هذه القضية وأرى أننا على المسار الصحيح فيما يخص هذه القضية بتقوية هذا التعاون لمواجهة هذا التحدي”.

يشار إلى أن مجلس النواب في طبرق قد أعرب في وقت سابق من خلال لجنته للشؤون الخارجية عن “الرفض التام والقاطع”  للاتفاق بين رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية والحكومة الإيطالية بشأن الهجرة.  وحذرت اللجنة البرلمانية في بيان “المجلس الرئاسي من تبعيات هذه الاتفاقية وخطورتها على الأمن القومي الليبي عندما يتم تصديرها الهجرة إلى ليبيا”، كما اتهمت الحكومة الإيطالي بـ”تجاوز  الجسم التشريعي والشرعي في البلاد المنوط بهكذا إجراء”.