الاتحاد الأوروبي يعدل عقوباته على كوريا الشمالية لتتسق مع آخر القرارات الأممية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – عمد الاتحاد الأوروبي إلى تعديل قوائم عقوباته المفروضة على كوريا الشمالية لتتسق مع أحدث قرارات الأمم المتحدة بهذا الشأن.

ويعني قرار الاتحاد، كما جاء في بيان صدر عن المجلس الوزاري الأوروبي اليوم، إضافة أسماء تسعة أشخاص وأربعة كيانات من كوريا الشمالية على لائحة العقوبات الأوروبية.

ومن ضمن هذه الكيانات مصرف التجارة الخارجية المملوك للدولة.

ويتم تجميد أصول أموال الأِشخاص المدرجة أسماؤهم على لائحة العقوبات وتفرض قيود على سفرهم، كما يحظر التعامل مع الهيئات والمؤسسات الموجودة على القائمة نفسها.

ويسعى الأوروبيون، عبر هذا التعديل، إلى الانضمام إلى الإجراءات الدولية المنصوص عنها في قرار مجلس الأمن 2371 لعام 2017

ويرفع القرار الأممي عدد الأشخاص المشمولين بلائحة العقوبات إلى 62 شخصاً والشركات والكيانات إلى 50،  حيث ” هناك 41 شخصاً و7 كيانات كورية شمالية فرض عليها الاتحاد الأوروبي عقوبات بصورة مستقلة”، وفق ما جاء في بيان المجلس الوزاري.

ويدخل القرار الأوروبي حيز التنفيذ الفعلي غداً بعد نشره في الجريدة الرسمية الأوروبية.

وكانت الأمم المتحدة فرضت مؤخراً عقوبات جديدة على كوريا الشمالية رداً على أنشطتها النووية التي تقوم بها حالياً والتي تُعتبر تهديداً للأمن الدولي وانتهاكاً صارخاً لقرارات مجلس الأمن السابقة.