مينيتي يستعرض ونظيره الجزائري سبل مكافحة الارهاب وجرائم الاتجار بالبشر

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما-أعلنت الحكومة الإيطالية الخميس أن وزير الداخلية، ماركو مينيتي توجه بالدعوة لنظيره الجزائري، نور الدين بدوي، لزيارة روما بنهاية الشهر الجاري،  من أجل “تحديث وتنفيذ الاتفاق الثنائي في مجال التعاون الأمني الواسع النطاق، مع الإشارة بوجه خاص إلى مكافحة الإرهاب، والتصدي للأنشطة الإجرامية لاستغلال الهجرة غير القانونية”.

وذكرت وزارة الداخلية الإيطالية في بيان أن المكالمة الهاتفية تأتي “في اطار الشراكة المثمرة التي تربط البلدين”.

وأضافت الداخلية في بيانها  “بعد استعراض موجز للحالة الناجمة عن الزيادة في تدفقات الهجرة في الأسابيع القليلة الماضية، اتفق الوزيران على ضرورة  اتباع نهج متعدد الأبعاد إزاء الهجرة، وعلى وضع استراتيجية مشتركة من خلال تواصل دوري بين سلطات البلدين، وهو ما كان مقررا بالفعل في الأيام المقبلة”.