بارنييه: أوضحنا لبريطانيا مواضيع ترتبط بحقوق المواطنين الأوروبيين على ترابها

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – قال رئيس الوفد الأوروبي المفاوض ميشيل بارنييه، إن المحاور التي تمت مناقشتها اليوم، بارنييه اقتصرت على “توضيح” بعض المواضيع المتعلقة بحقوق المواطنين الأوروبين المقييمين في بريطانيا، مع التأكيد على المبادئ الأساسية المشتركة الواجب العمل ضمنها للتعامل مع مسألة الحدود بين جمهورية إيرلندا وايرلندا الشمالية.

وأوضح بارنييه في مؤتمر صحافي ببروكسل الخميس، أن الوفد الأوروبي يدرس حالياً بدقة الاقتراح البريطاني المقدم بشأن الإجراءات المبسطة التي تقترحها لندن من أجل تسهيل حصول المواطنين المقيميين على ضفتي المانش على حقوقهم بعد خروج بريطانيا من الاتحاد.

وعبر بارنييه عن استعداده تكثيف جولات التفاوض مع الوفد البريطاني، أملاً في التوصل إلى بناء قدر كاف من الثقة واحداث تقدم خلال الأشهر القليلة القادمة.

وترفض أوروبا التوجه البريطاني الحالي المتمثل في “حرق المراحل” والحديث عن مستقبل الشراكة بين بروكسل ولندن قبل إنجاز كل المسائل المتعلقة بالانفصال، وترى أن الاستمرار على هذا النهج سيعرض الطرفين لمزيد من الأخطار ويزيد من حالة عدم اليقين في الأسواق المالية.

أما الوزير البريطاني المكلف بشؤون الخروج من الاتحاد ديفيد ديفيس، فقد أكد من جهته، أن بلاده ستكون جاهزة لاحتمال عدم التوصل إلى إتفاق، مطالباً الأوروبيين بتوسيع تفويض السيد بارنييه لتأمين مزيد من المرونة في مسيرة التفاوض.

هذا وكان رئيس الاتحاد الأوروبي دونالد توسك، قد أكد في تصريحات سابقة أن الاتحاد لا يزال يبذل جهده من أجل التقدم في مفاوضات بريكست، معرباً عن أمله أن يحصل ذلك خلال شهر كانون الأول/ديسمبر القادم.