العاروري: لا خيار امامنا سوى المضي قدما نحو وحدة شعبنا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
صالح العاروري

رام الله – القاهرة – قال نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس صالح العاروري، “لا يوجد امامنا خيار سوى أن نستمر بالتقدم باتجاه وحدة شعبنا وصولا إلى امانيه وتطلعاته”، معربا عن “الأمل بأن يكون  هذا هو يوم النجاح، ونحن جادين وعازمين على إنهاء الإنقسام”.

واضاف العاروري في مؤتمر صحفي مشترك مع عضو اللجنة المركزية لحركة (فتح) عزام الأحمد، في مقر المخابرات المصرية في القاهرة بعد التوقيع على إتفاق المصالحة، أن “حوارات القاهرة تركز على تمكين الحكومة بالعمل بكامل صلاحيتها في الضفة وغزة”، مشدداً على أن “(حماس) ستعمل بكل قوتها لإنجاح المصالحة”.

وأوضح العاروري أن إستراتيجية الحركة هي تطبيق المصالحة خطوة خطوة حتى تستطيع تحقيقها بشكل كامل”. وتابع “سنعمل بكل قوتنا من أجل إنجاح المصالحة لتكون أرضية نحو مواجهة المشروع الصهيوني وتحقيق آمال شعبنا في الحصول على دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشريف”.

وأختتم العاروري مشيرا إلى أنه “تم الاتفاق على حل جذري لقضية الموظفين، ودعوة الفصائل الفلسطينية لحضور اجتماع مقبل في القاهرة”.