ألفانو: قلّما يماثل تراثنا الفني والثقافي

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
المؤتمر السنوي لمدراء معاهد الثقافة الإيطالية في العالم

روما – قال وزير الخارجية الإيطالي أنجيلينو ألفانو إن “هناك قليل مما يماثل التراث الفني والتقليد الثقافي الإيطالي في العالم”، بل أن “الابتكار والإبداع هما أيضا من بين السمات الإيطالية، وعلى هذا الأساس علينا أن نواصل عملنا”.

ولدى لقائه مدراء معاهد الثقافة الإيطالية الـ83 المنتشرة في العالم، المجتمعين بمقر وزارة الخارجية قصر (فارنيزينا)، لعقد مؤتمرهم السنوي، أضاف وزير الخارجية والتعاون الدولي أن “الثقافة جسر يوحد الشعوب ويدعم الحوار والتفاهم المتبادل، ولهذا خلقنا برنامج إيطاليا وثقافة البحر المتوسط”.

وأشار ألفانو الى أن “البرنامج الذي يجمع أفضل نتاج للفن الروائي الثقافي الإيطالي المعاصر، والذي يشمل دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في سلسلة من المبادرات التي تهدف إلى تعزيز الروابط مع هذه البلاد من خلال لغة الفن العالمية”.

هذا ويشتمل برنامج المؤتمر حدثا في حمامات دقلديانوس التاريخية بعنوان “رحلة لاكتشاف إيطاليا وثقافة البحر المتوسط​​”، وهو تقديم بشكل عرض مسرحي لحصيلة النشاطات الثقافية المقررة لعام 2018، التي ستحمل الفن والثقافة الإيطالية إلى بلدان منطقة المتوسط ​​الموسعة.