الكاردينال پارولين: زيارة البابا المقبلة لأمريكا الجنوبية لن تكون سهلة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
الكاردينال پييترو پارولين

الفاتيكان ـ قال أمين سر دولة الفاتيكان الكاردينال پييترو پارولين إن الزيارة الرسوليّة المقبلة التي سيقوم بها البابا فرنسيس إلى تشيلي وبيرو، لن تكون سهلة لكنها مثيرة حقا.

وفي مقابلة مع موقع (فاتيكان نيوز) الإخباري الخميس، بشأن الرحلة الرسولية التي سيقوم بها البابا في الفترة من 15ـ22 كانون الثاني الجاري، أضاف الكاردينال پارولين، إن البابا “سيذهب بصفته راعي الكنيسة الجامعة ليلتقي كنائس محلية”، وهي “كنائس حيّة ونشيطة بشكل مميز، ككنيستي تشيلي وبيرو اللتين تواجهان تحديات عديدة إزاء واقع عالم اليوم”.

وتابع “سأذكر من هذه التحديات اثنين فقط، يحرص الأب الأقدس عليهما كثيرا”، وهما “تحدي الشعوب الأصليّة”، والذين “لأجلهم دعا البابا الى عقد السينودس حول الأمازون، المقرر لعام 2019″، وبالتالي “عن دور هذه الشعوب ومساهمتها في بلدانها ومجتمعاتها”.

وأضاف أمين سرّ دولة الفاتيكان، “أما الموضوع الثاني والذي تطرق البابا فرنسيس إليه مرّات عديدة وبكلمات قاسية، فهو موضوع الفساد الذي يعرقل النمو ويحول دون تجاوز الفقر والبؤس أيضًا”، لذلك “أعتقد أنَّ هذه الزيارة لن تكون سهلة، بل ستكون مشوِّقة”.