وزير خارجية إيطاليا يعتبر بلاده قوة عظمى ثقافياً  

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – رأى وزير الخارجية الإيطالي أنجيلينو ألفانو أن بلاده تعدّ قوة عظمى من الناحية الثقافية.

وتعليقا على برنامج “روائع، شبه جزيرة الكنوز”، الذي تبثه هيئة الإذاعة والتلفزة الإيطالية (Rai)، أضاف الوزير ألفانو “يسرني أن الخدمة العامة للـ(Rai) كرست اهتماما لغنى التراث الثقافي الإيطالي، المسجل في قائمة مواقع اليونيسكو، من خلال برنامج ذا نوعية ممتازة وتأثير كبير في نقل صورة بلادنا”.

وأشار وزير الخارجية الى أن “البرنامج (لمقدم البرامج ألبيرتو أنجيلا) يبرز سمات يُعترف لنا بها في جميع أنحاء العالم”، والتي “يجب أن تجعلنا فخورون بالانتماء إلى أمة استثنائية، وقوة عظمى حقيقية في مجالي الثقافة والجمال”.

كما شدد رئيس الدبلوماسية الإيطالية على أن “العام الذي انتهى لتوه، شهدة ريادة بلادنا في العديد من قطاعات نشاط اليونسكو، بدءا بالدور الذي لعبته في تحديد استراتيجية اليونسكو فيما يسمى: الخُوذ الزرقاء لحماية الثقافة”.

وخلص ألفانو مذكّرا بأن “إيطاليا حظيت أيضا بتسجيل حصون البندقية، بيرغامو، بالمانوفا، وبيسكييرا ديل غاردا، وغابات الزان القديمة، على قائمة التراث العالمي”، وكذلك “فن صناعة بيتزا نابولي، على قائمة التراث الثقافي غير المادي للبشرية”.