استسلام 340 عنصراً من تنظيم داعش للمعارضة السورية المسلحة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- أعلنت فصائل في المعارضة السورية المسلحة أن نحو 340 عنصراً من تنظيم الدولة (داعش) المتواجدين حول قرية الخوين في ريف إدلب الشرقي، استسلموا اليوم إلى عناصر (غرفة عمليات دحر الغزاة) بعد محاصرتهم من قِبل مقاتلي الجيش السوري الحر وفصائل أخرى.

ووفق مقاتلين في الجيش السوري الحر،  فإن من بين المستسلمين 80 جريحاً، وبينهم نساء وأطفال أيضاً، وقد قُتل العشرات منهم قبل إعلان استسلامهم

وقال مقاتل في الجيش السوري الحر إن مقاتلي المعارضة تعهدوا بضمان حياة الأسرى من التنظيم وبدأ التحقيق معهم لمعرفة المزيد تفاصيل عن التنظيم، مقابل استسلام المقاتلين وتسليم أسلحتهم الخفيفة والثقيلة.

وتقول المعارضة السورية إن قوات النظام السوري والميليشيات الرديفة لها والتابعة لإيران “سهّلت” الأسبوع الماضي عبور نحو 400 عنصر من مقاتلي تنظيم داعش من ريف دير الزور وريف الرقة إلى مناطق سيطرة المعارضة في ريف إدلب الشرقي.

وتضم (غرفة عمليات دحر الغزاة) 11 فصيلًا معارضًا مسلحاً، وتم تشكيلها في شباط/فبراير الجاري.