وزير مصري: آفاق واسعة للتعاون مع إيطاليا في مجال الزراعة والثروة الحيوانية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
رئيس مجموعة آدنكرونوس الاعلامية يستقبل وزير الزراعة المصري

روما- رأى وزير الزراعة  واستصلاح الأراضي المصري، عبد المنعم البنا أن هناك “آفاق واسعة للتعاون مع إيطاليا في مجال الزراعة والثروة الحيوانية، خاصة مع تتمتع به إيطاليا من خبرات واسعة وتقنيات عالية في هذا المجال”.

وأشار في تصريح خصّ به وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء خلال زيارة الأربعاء لمقر مجموعة آدنكرونوس في روما التقى خلالها رئيس المجموعة جوزيبي مارّا، إلى أنه “تجري حاليا دراسة التوقيع على اتفاق للتعاون بين البلدين في مجال الثروة الحيوانية، خاصة وأن إيطاليا تقوم بالفعل بتقديم الدعم لعدد من المشروعات لرفع قدرات المرأة الريفية وتحقيق التنمية الزراعية”.

ونوه المسؤول المصري بأن “اختلاف  المواسم الزراعية تعطي فرصة كبيرة لزيادة الصادرات المصرية الزراعية عالية الجودة الى ايطاليا خاصة مع الجهود المبذولة لإعادة احياء الممر الأخضر لنقل الصادرات الزراعية المصرية الى ايطاليا واروربا”.

كما لفت الوزير البنا إلى أن زيارته الحالية لإيطاليا،  خلال الفترة  12-14 شباط/فبراير الجاري، للمشاركة في اجتماعات مجلس محافظي الصندوق الدولي للتنمية الزراعية (إيفاد)، تأتي “في توقيت هام تولي فيه الحكومة المصرية أولوية قصوى لتحقيق التنمية الزراعية الشاملة في مصر وتحسين أوضاع الأمن الغذائي إيمانا منها بأن ذلك يعتبر مدخلا هاما للتنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة في إطار خطة الحكومة لتنفيذ اجندة التنمية 2030”.

وأوضح  أن “خطة الحكومة المصرية تعتمد على عدد من المحاور أهمها: زيادة المساحة الزراعية المزروعة من خلال المشروع القومي للمليون ونصف فدان، وزيادة الانتاجية الزراعية والسمكية من خلال عدد من المشروعات أهمها مشروع (بركة غليون) للاستزراع السمكي، فضلا عن التوسع في مجال الصوب الزراعية ورفع مستويات الحماية الاجتماعية وبرنامج التغذية المدرسية”.

كما أكد الوزير المصري على أن التعاون بين بلاده والمنظمات الدولية الثلاث في روما (منظمة الأغذية والزراعة وبرنامج الغذاء العالمي والصندوق  الدولي للتنمية الزراعية) “يسير بخطى ثابتة”، مشيرا إلى أن “مشروعات الصندوق في مصر تتميز بدرجة عالية من الاستمرارية والتركيز وانها حققت اثارا إيجابية واضحة فيما يتعلق بتحسين النظم الزراعية وتوفير التمويل اللازم للمشروعات الزراعية في مصر، وأن الصندوق يأتي بين أهم مقدمي المساعدات التنموية لمصر بإجمالي مساهمات مالية مقدرة بـ166.5 مليون دولار خلال الفترة 2013-2017 تمثل 22% من إجمالي المساعدات لمصر”. كما أعلن أنه “سيتم التوقيع قريبا على مشروع دعم التنمية الزراعية في البيئة الصحراوية بقيمة 80 مليون دولار”.