رئيس شرطة إيطاليا: تجربة جهاز الصعق الكهربائي سلاحاً لرجال الأمن

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
فرانكو غابرييلي

جنوة – قال رئيس الشرطة الإيطالية فرانكو غابريلي “لقد استكملنا عملية تجهيز جميع رجالنا بجهاز الرجّة الكهربائية، وسنبدأ قريبا باختباره ميدانيا لتأكيد اهتمام إدارتنا بأمن موظفيها، دون إلحاق أضرار مفرطة للأشخاص الذين قد يكونون خارج الحواجز الأمنية”.

وخلال المؤتمر الوطني الذي نظمته نقابة الشرطة وغرفة العمليات المركزية في جنوة (شمال) بعنوان “أمن ديمقراطي وتعاون للمواطنين. منذ سنوات الرصاص حتى هزيمة قريبة للإرهاب الدولي”، أضاف رئيس الشرطة “سنبدأ التجربة مع رجال الدرك وجزء من الشرطة المالية في مدن إيطالية عديدة”، ومن ثم “سنسلم أجهزة الصعق لقوات الشرطة على التراب الوطني بأسره”.

وعلى هامش زيارته قبيل المؤتمر، في مستشفى سان مارتينو، عنصر أمن اصيب في أحداث شغب لقي فيها شابا في الـ20 من عمره، مصرعه بعد أن طعن أحد الشرطيين اللذين تدخلا لتهدئته، إثر تهديده بإنهاء حياته وقتل أسرته، ذكر غابريلي أن “عملية تزويد رجال الشرطة بأجهزة الصعق بدأت في نهاية عام 2014”. واختتم بالقول “سنبدأ الآن بإجراء اختبار عملي في هذا المجال لأنها أسلحة يجب عهدها لرجال الأمن بشكل خاص”.