إيطاليا: نواب حركة خمس نجوم يقاطعون خطابا لرئيسة مالطا ببرلمان صقلية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

باليرمو- غادر نواب في برلمان صقلية الاقليمي ينتمون إلى حركة خمس نجوم قاعة البرلمان عند مخاطبة رئيسة جمهورية مالطا ، ماري لويز كوليرو بريكا ، الجهاز التشريعي للجزيرة جنوبي إيطاليا بناء على دعوة من رئيسه

وقال برلمانيو حركة خمس نجوم الإقليميون، وهم 20 من مجمل 70 نائبا صقليا، إن قرار الانسحاب من القاعة اتخذ للاحتجاج على موقف مالطا بشأن المهاجرين”

وأشاروا في بيان إلى أن “سلوك السلطات المالطية حيال سفينة المهاجرين (أكواريوس) غير مقبول، ولا يمكن لكتلة حركة خمس نجوم عدم الإشارة إليه أمام رئيسة مالطا داخل قبة البرلمان الصقلي”.

وأضاف بيان الكتلة البرلمانية الإقليمية للحركة، التي تشارك في تحالف حكومي على المستوى الوطني مع رابطة الشمال، “على مالطا، وأوربا بأسرها معرفة أننا لسنا على استعداد لتحمل اللامبالاة بشأن قضية حساسة تتعلق بالأرواح البشرية والتي تقع في كثير من الأحيان على عاتق جزيرة صقلية ، الجزيرة التي لم تتراجع أبدا عن ميولها المتجذرة للمساعدة، ولكنها تتوقع  تعاونًا كبيرًا من الآخرين”.

وكانت  الحكومة الإيطالية قد رفضت رسو سفينة (أكواريوس) التي تقل أكثر من 600 مهاجر،  في أي من موانئها، وطلبت من مالطا استقبال السفينة بحكم أنها النقطة الأقرب جغرافيا من منطقة إنقاذهم أمام المياه الاقليمية الليبية. وقررت السلطات الاسبانية في وقت لاحق استقبال المهاجرين على متن السفينية بعد الشد والجذب بين  إيطاليا ومالطا.  ووصفت الحكومة الايطالية المبادرة الإسبانية بأنها “خطوة أولى” نحو تقاسم أعباء المهاجرين مع الدول الاوروبية الأخرى.