وزير الداخلية: رفض استقبال سفينة أكواريوس انجاز كبير لكل الايطاليين

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- دافع وزير الداخلية نائب رئيس الوزراء الايطالي ماتيو سالفيني عن قرار  إغلاق موانئ بلاده أمام سفينة الانقاذ (أكواريوس) التابعة لمنظمة غير حكومية.  واعتبر، في مقابلة مع صحيفة (كورييري ديلا سيرا) الاربعاء رفض استقبال سلطات بلاده للمهاجرين على متن السفينة، “إنجازا كبيرا تحقق لجميع الايطاليين”.  وقال “أيقظنا أوروبا” بشأن عبء الهجرة.

واشار سالفيني إلى أنه تحادث عبر الهاتف مع وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر، وأردف  “أستطيع أن أقول أن محورا إيطالياً ألمانياً ينشأ استنادا إلى شعار أساسي: الدفاع عن الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي. وهذا يعني الدفاع عن البحر الأبيض المتوسط، وبالتالي  الدفاع عن الإيطاليين”.

وكشف سالفيني، الذي قاد حملة انتخابية تركزت على موضوع المهاجرين تحت شعار “الايطاليون أولاً”،  عن قرار وزاري سيدخل حيز التنفيذ في شهر تموز/يوليو المقبل لتقليص الانفاق الحكومي على طالبي اللجوء. وقال “المسألة ليست عداء،  فعلى كل طالب لجوء نحن ندفع 35 يورو يوميا في مختلف البنود.  بينما تنفق ألمانيا 26 يورو، النمسا 23 يورو، بولندا 20 يورو وفرنسا  25 يورو. هذا يعني أنه من الممكن خفض التكاليف “.