الاتحاد الأوروبي يتشاور مع إسرائيل والسلطة بشأن دوره في دعم حل الدولتين

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

رام الله- أعلن الإتحاد الأوروبي إجراء مشاورات مع إسرائيل والسلطة الفلسطينية بشأن دور الإتحاد في دعم حل الدولتين.

وذكر  أنه  “سيعقد المدير العام للمفوضية الأوروبية لمفاوضات الجوار والتوسع، كريستيان دانيلسون، ومدير الإداري للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في دائرة العمل الخارجي الأوروبي، فرناندو جنتيليني ، مشاورات هذا الأسبوع مع ممثلين من حكومة إسرائيل والسلطة الفلسطينية حول المراجعة المستمرة لأشكال مشاركة الاتحاد الأوروبي دعماً لحل الدولتين.وقد تم الإعلان مسبقا من قبل الممثلة العليا/نائبة الرئيس فيديريكا موغيريني والمفوض يوهانس هان عن هذه المراجعة في اجتماع غير رسمي لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في أيلول 2017”.

وأشار، في تصريح ارسله لوكالة (آكي) الإيطالية للأنباء إلى أن “الهدف من المراجعة هو التأكيد على أن جميع أشكال مشاركة الاتحاد الأوروبي – أنشطة الاتحاد الأوروبي وأدواته  والمشاركة الدبلوماسية للاتحاد الأوروبي والمساعدة المالية والمهام المدنية للاتحاد الأوروبي – فعالة وعلى قدر كافٍ من الكفاءة لتعزيز هدف حل الدولتين، بما في ذلك في غزة والتي جنبا إلى جنب مع الضفة الغربية تعد جزءاً لا يتجزأ من الدولة الفلسطينية المستقبلية”.

واعلن أنه “لا توجد نية لخفض المستوى الحالي لتمويل الاتحاد الأوروبي ولا نية لمراجعة سياسات الاتحاد الأوروبي بشأن عملية السلام في الشرق الأوسط”.  وأضاف البيان “ما زال الاتحاد الأوروبي ملتزمًا بحل الدولتين باعتباره الطريق الوحيد القابل للتطبيق لتحقيق سلام عادل ودائم بين الإسرائيليين والفلسطينيين”. وزاد “الاتحاد الأوروبي لديه شراكة وثيقة مع فلسطين بصفته أكبر جهة مانحة وأكثرها مصداقية ، وأيضا مع إسرائيل باعتبارها أكبر شريك تجاري لها. وفي هذا الإطار، يود الاتحاد الأوروبي أن يستمع إلى وجهات النظر حول المراجعة من قبل كل من إسرائيل والسلطة الفلسطينية، حيث أن كليهما يستفيد من المشاركة النشطة للاتحاد الأوروبي بالإضافة إلى مناقشة أي عقبات في وجه السلام وامكانية تحقيق حق الدولتين”.