إيطاليا: بعثة حماية سد الموصل تدعم عيادة المنطقة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
فوج المشاة 151 (ساسّاري)

روما – قالت القوات المسلحة الإيطالية إن بعثتها المهتمة بحماية سد الموصل (شمال العراق) قدمت دعماً جديداً للعيادة التابعة للسد.

وأضافت القوات المسلحة في بيان الأربعاء، أن “فريق عمل (پرايزديوم) التابع لفوج المشاة 151 (ساسّاري)، يستمر بدعم السكان المحليين لمنطقة سد الموصل، من خلال التبرع بجهاز رنين مغناطيسي، سونر متعددة المعايير لمراقبة الوظائف الحيوية، وثلاثة أجهزة لتنظيم ضربات القلب للعيادة التابعة للسد، بإدارة الدكتور محمد صالح عبد القادر”.

وذكر البيان أن “عملية التبرع أعقبتها مرحلة توضيح عملي لاستخدام جهاز الرنين المغناطيسي، من قبل الفريق الطبي التابع لقوة الفوج”، مبينة أن “العملية تمت بفضل تدخل جمعيتي الدعم الروحي للقوات المسلحة (PASFA) والمركز النسوي الإيطالي (CIF) في كالياري”، عاصمة جزيرة سردينيا.

وأشار البيان الى أن العملية “تندرج في سياق أوسع لأنشطة تهدف الى بث الإستقرار، وتضمن توفير الخدمات الأساسية الضرورية للسكان المحليين، والدعم والتعاون مع السلطات المحلية من قبل فريق عمل الفوج 151″، الذي “حقق النجاح وحظي بتقدير خاص من جانب السلطات المحلية والتحالف المناهض لتنظيم (داعش)”.

وأضاف بيان القوات المسلحة أنه “في سياق الأنشطة السالفة الذكر، نفذ (پرايزديوم) مع كادره الطبي الخاص، حوالي 350 زيارة لنساء وأطفال ورجال من مجتمع سد الموصل”، والتي “برزت خلالها، الحاجة إلى أدوات طبية متخصصة”، وهي الأجهزة التي تم التبرع بها، “للتمكن من إجراء مزيد من التشخيصات التفصيلية”.

وخلص البيان الى القول إنه يضاف إلى ما سلف ذكره، “أطلق فريق العمل في إطار التعاون مع السلطات المحلية، أول تعاون علمي ـ طبي من خلال تنظيم ندوتين”، الأولى “حول حصوات الكلى في المناخات الحارة”، والثانية “حول الوقاية والعلاج والرعاية من الإلتهابات لأسباب غذائية”.