الاتحاد الأوروبي يسعى لتعزيز الشراكة مع المغرب

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
مقر المفوضية الأوروبية في بروكسل

بروكسل – يتوجه المفوض الأوروبي المكلف سياسة الجوار والتوسيع يوهانس هان، إلى المغرب يوم غد الجمعة في مسعى لتقوية الشراكة القائمة بين بروكسل والرباط.

ومن المنتظر أن يوقع هان خلال زيارته على البرامج الممولة من الاتحاد الأوروبي والتي ستوفر دعماً أوروبياً للمشاريع المتوسطة والصغيرة، بما في ذلك الشركات العاملة في مجال الابتكار والحماية الاجتماعية.

وسيلتقي المفوض الأوروبي رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، ووزير الخارجية وشؤون التعاون الدولي ناصر بوريطة، وكذلك وزير الاقتصاد والمالية محمد بنشعبون

وبهذه المناسبة، عبر هان عن قناعة الاتحاد بأهمية المغرب كشريك استراتيجي رئيسي ليس فقط في شمال أفريقيا، بل في القارة بكاملها، وقال “نحن نتقاسم التحديات والفرص المشتركة، ومن المهم النظر في كيفية المضي قدماً في علاقاتنا”، حسب كلامه.

واعتبر المفوض الأوروبي أن زيارته إلى المغرب تقدم دليلاً جديداً على التزام الاتحاد بدعم المغرب في أولوياته الاقتصادية والاجتماعية.

هذا وينتظر الاتحاد إلى المغرب كجار وشريك فعال في مجالات متعددة خاصة الأمن والهجرة.

إلى ذلك، تؤكد مصادر أوروبية مطلعة أن مسؤولي الاتحاد شرعوا بالتحرك دبلوماسياً تجاه دول مجاورة متعددة شرقاً وجنوباً في مسعى ” لاقناعها” بالمشاركة في بلورة الاقتراح الأوروبي بإقامة منصات انزال للمهاجرين.

وبالرغم من أن عدة دول رفضت الأمر مسبقاً، إلا أن الأوروبيين، بحسب المصادر نفسها، مصرين على الاستمرار في المحاولة، فـ”المغرب ودول شمال أفريقيا من بين الدول المستهدفة”، حسب كلامها.

هذا ومن المتوقع أن يتوجه رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، إلى تونس خلال شهر تشرين الأول/أكتوبر القادم للغرض نفسه.