بلجيكا تطالب إسرائيل بالتراجع عن تفكيك تجمع خان الأحمر

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – عبر وزيرا الخارجية ديديه ريندرز، والتعاون الدولي الكسندر دو كروو، عن قلق الحكومة البلجيكية البالغ تجاه التطورات الخاصة بتجمع خان الأحمر الفلسطيني البدوي الواقع شرق القدس.

وطالب الوزيران في بيان مشترك السلطات الإسرائيلية بعدم هدم التجمع، الأمر الذي سيسبب التهجير القسري لسكانه، مشيرين إلى أن الموقف البلجيكي ينسجم تماماً مع موقف الاتحاد الأوروبي والعديد من الدول الأعضاء فيه.

وأوضح ريندرز ودو كروو أن مؤسسات ودول الاتحاد الأوروبي، ومن بينها بلجيكا، قد مولت العديد من البنى التحتية لخدمة أهالي التجمع، ملاحظين أن مدرسة خان الأحمر تقدم الخدمات التعليمية لأطفال أربع تجمعات أخرى.

وتعتبر بلجيكا، كما أكدا الوزيران، أن هدم البنى التحتية والمساكن في الضفة الغربية، وهي أراضي فلسطينية محتلة، أمر يخالف القانون الدولي الإنساني، ويعد انتهاكاً لقرارات الأمم المتحدة.

وجاء في البيان: “يكتسب تجمع خان الأحمر أهمية خاصة، إذ يقع في منطقة استراتيجية هامة لضمان التواصل الجغرافي للدولة الفلسطينية”.

وتعهد الوزيران بالاستمرار ببذل كل الجهود الممكنة والتعاون مع باقي الشركاء الدوليين والاقليميين من الإبقاء على حل الدولتين إسرائيل وفلسطين، وعاصمتهما القدس.

وكانت عدة دول أوروبية قد ناشدت إسرائيل عدم هدم التجمع المذكور، وتجنب مزيد من التصعيد مع الجانب الفلسطيني.