سفير مصر بروما: معًا لتغيير مصير منطقة المتوسط

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
السفير هشام بدر

روما ـ دعا سفير القاهرة لدى روما هشام بدر الى العمل معًا لتغيير مصير منطقة المتوسط.

وفي كلمته خلال ندوة حول فرص الاستثمار في مصر للشركات الإيطالية الصغيرة والمتوسطة، أقيمت بمقر السفارة في روما أمس، تحدث السفير بدر عن “شراكة إستراتيجية” تربط بين إيطاليا ومصر، اللتين تتميزان “بعلاقات جيدة”، قادرة على “تغيير مصير منطقة المتوسط”، بهدف “محاربة الإرهاب والهجرة غير النظامية”، بل “والتنمية الاقتصادية أيضا”.

وأعرب السفير المصري عن أنه مقتنع بأن “إيطاليا ومصر هما جزء من الحل”، في إشارة الى الهجرة، بينما “تمثل الدول الأخرى جزءاً من المشكلة”.

وأكد السفير بدر “أهمية إعادة إطلاق العلاقات التجارية مع إيطاليا بفضل المعهد المتوسطي لآسيا وأفريقيا (ISMAA)”، مشيداً بـ”البعثة التجارية التي نظمها في مصر في الفترة من 13ـ16 تشرين الأول/أكتوبر المقبل، والتي انضمت إليها حتى الآن 30 شركة إيطالية”.

وذكر السفير أن “مصر تريد أن تكون مركزا للغاز في البحر المتوسط”، وفي هذا السياق “نحن فخورون جدًا بالتعاون مع (إيني) وإيطاليا في قطاعي الغاز والطاقة”، واختتم الدبلوماسي موضحا “إنها علاقة إستراتيجية للغاية نرغب بتعزيزها لنصبح مركزًا للغاز في منطقة المتوسط والمضي قدمًا على طريق التصدير”.