السفير الألماني بروما: لا مشاكل مع إيطاليا بمجال إعادة المهاجرين

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
فيكتور إيلبلينغ

روما ـ قال السفير الألماني في إيطاليا، فيكتور إيلبلينغ إن “الحكومة الإيطالية أوضحت أنه لا توجد أية مشكلة”، مع بلاده “بل إن الأمر يتعلق باتفاقية ثنائية فاعلة بشكل جيد، تستند الى اتفاق مشترك مع ألمانيا، لإعادة عدد محدد من المهاجرين الذين كانت إيطاليا قد قبلتهم بالفعل، إلى هذه الأخيرة”.

وأوضح السفير إيلبلينغ في تصريحات إذاعية، الأربعاء، أن “الإجراء أثبت نجاحه بشكل جيد ويستمر تطبيقه”.

وأعرب الدبلوماسي تفاؤله بمستقبل أوروبا، قائلا “نحن إندماجيون تقليديون وموالون لأوروبا”، مشيرا الى أن “العملية ليست سهلة لأننا كثيرون، 28 بلداً، لكننا نناقش كيفية تعميق التعاون، على سبيل المثال، من الناحية النقدية”. وذكر أن “كل هذا قد يبدو تقنيًا، لكننا تمكنا في النهاية دائمًا من إيجاد حلول وسطية تصلح للجميع”.

ورداً على سؤال عن الانتخابات القادمة في ألمانيا، أشار إيلبلينغ إلى أن “الانتخابات لم تكن تهم أي شخص حتى وقت قليل مضى”، مبينا أن “هناك اليوم مصلحة أوروبية وهذا أمر يدعو للتفاؤل، فنحن مهتمون بما يحدث خارج بلادنا، وهو شيء إيجابي بلا شك”.

وكان وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني قد قال الأحد الماضي إن مطارات بلاده لن تستقبل طائرات غير مصرح بها تقل مهاجرين من ألمانيا، وذلك في تصعيد لخلاف بين الدولتين العضوتين في الاتحاد الأوروبي بشأن كيفية تقاسم المسؤولية المتعلقة بطالبي اللجوء.

ووفقا لمصادر إعلامية إيطالية فإن “الوكالة المعنية بالتعامل مع اللاجئين في ألمانيا أرسلت عشرات الخطابات لمهاجرين تنصحهم فيها بالعودة إلى إيطاليا، بوسائل، منها رحلات جوية عارضة، وأشارت إلى أن أول عملية نقل تم التخطيط لها ستتم في التاسع من تشرين الأول/أكتوبر الجاري”.

وقال سالفيني في بيان “إن فكر أحد ما في برلين أو بروكسل بالتخلص من عشرات المهاجرين بإرسالهم الى إيطاليا عبر رحلات عارضة غير مصرح، بها فعليه أن يعلم أنه ما كان ولن يكون هناك أي مطار مفتوح لذلك، حيث سنغلق المطارات كما أغلقنا الموانئ”.