وزراء خارجية مجموعة السبع يدعون لخفض التوتر بين روسيا وأوكرانيا ببحر آزوف

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
مجموعة الدول الصناعية السبع

بروكسل – طالب وزراء خارجية مجموعة الدول الصناعية السبع روسيا بالإفراج الفوري عن السفن الأوكرانية وطواقهما المحتجزين لديها، مشيرين إلى عدم وجود أي مبرر قانوني لدى موسكو لاستخدام القوة ضدهم.

وتضم مجموعة الدول الصناعية السبع كلا من الولايات المتحدة الأمريكية، كندا، اليابان، إيطاليا، ألمانيا، فرنسا، بريطانيا، بالإضافة إلى الاتحاد الأوروبي ممثلاً بمسؤولة السياسة الخارجية لديه فيديريكا موغيريني.

وعبر وزراء خارجية المجموعة عن قلقهم البالغ بسبب التصرفات الروسية في بحر أزوف وقيامها بعرقلة حركة الملاحة في مضيق كيرتش، ما أدى إلى تصاعد خطير للتوتر مع أوكرانيا.

وشدد الوزراء على ضرورة ضبط النفس والامتناع عن أي استفزاز أو تصعيد واحترام القانون الدولي، ووفق البيان الصادر باسمهم اليوم “يتعين على روسيا الافراج عن البحارة والسفن الأوكرانية والتوقف عن عرقلة حركة الملاحة البحرية”.

وأعاد الوزراء تجديد تمسك دولهم بوحدة أراضي وسيادة أوكرانيا، مكررين رفضهم الاعتراف بقيام روسيا بضم شبه جزيرة القرم، الذي يعتبرونه “غير شرعي”.

ويأتي بيان وزراء الخارجية في إطار الجهد الدولي لتطويق الأزمة والتعامل مع التصعيد الأخير بين موسكو وكييف، خاصة بعد قيام الأخيرة بدعوة حلف شمال الأطلسي (ناتو) لنصرتها وحمايتها من التمدد الروسي.