إيطاليا تطالب بإنهاء عملية صوفيا الاوروبية بنظمها التشغيلية الحالية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- أعلن وزير الداخلية الايطالي ماتيو سالفيني الاربعاء أن حكومة بلاده ترغب في إنهاء عملية صوفيا البحرية الاوروبية إذا لم يتم التوافق أوروبياً على تعديل نظمها التشغيلية الحالية.

وتطالب السلطات في روما بتعديل الأحكام التشغيلية لعملية صوفيا، تفاديا لإقتصار عمليات إنزال المهاجرين، الذين تنفذهم سفن البعثة الاوروبية، على موانئ  إيطاليا

وقال سالفيني أمام اللجنة البرلمانية الإيطالية الخاصة بمراقبة تنفيذ اتفاقية شنغن، “نحافظ على موقفنا الثابت الرافض لعمليات إنزال المهاجرين في الموانئ الايطالية حصراً. لا تقدم ملموس في الوقت الراهن في المفاوضات الأوروبية على الرغم من مطالبنا بتغيير قواعد تشغيل عملية صوفيا”. وشدد  “بدون إحراز تقارب تجاه مواقفنا، لا نرى أنه من المناسب الاستمرار في في عملية صوفيا”.

يذكر أن الاتحاد الأوروبي قد اقر عملية صوفيا عام 2015، وحدد روما مقراً لها، وكلفها بمهمات متعددة منها محاربة تهريب البشر في البحر الابيض المتوسط، إنقاذ المهاجرين غير النظاميين، ومن ثمّ مراقبة تنفيذ قرار الأمم المتحدة المتعلق بحظر توريد السلاح لليبيا.

وأضيفت إلى عملية صوفيا في وقت لاحق مهمة تدريب عناصر خفر السواحل الليبي.