رئيس وزراء إيطاليا: النساء والاطفال العالقين في البحر حالة إستنثنائية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- ألمح رئيس الوزراء الايطالي، جوزيبي كونتي إلى إمكانية أستقبال بلاده لنساء وأطفال، ضمن 49 مهاجرا أنقذتهم سفينتين ألمانيتين الشهر الماضي وظلوا عالقين بمياه المتوسط.

وقال كونتي، في لقاء مع برنامج لقناة التلفزة العامة الاولى يبث في وقت لاحق مساء الثلاثاء، إن من على متن سفينتي (سي ووتش) و (سي آي) ” من نسأء وأطفال هم  حالة استثنائية  ظلوا عالقين في البحر لأكثر من أسبوعين”. وأضاف “أنا لا أريد عدم الإلتزام  بخط الحكومة، لكن أعتقد أن إيطاليا بوسعها إستقبال القليل من النساء والأطفال”.

وبشأن إصرار وزير الداخلية  على عدم إستعداد بلاده لإستقبال أي مهاجر،  قال إن “سالفيني  يعبر  عن خط تتفق معه الحكومة، ولكن إذا وضعنا هذه الحالة في موضع الاستثناء، لا يمكن اتهام الحكومة بعدم الاتساق”.  ي

وفي سياق عام، أشار كونتي إلى أن “إيطاليا تبنت موقفًا قويًا يمثل إنعطافاً مقارنة بالماضي. لكن هذا الموقف واضح ومنظم:  لإدارة التدفقات نحتاج إلى آلية أوروبية مشتركة”.

وقال إن “خيبة الأمل قوية تجاه أوروبا، لا يمكننا ترجمة نقاط الإلتقاء في القمة الأوروبية الأولى (للحكومة الإيطالية الحالية) إلى آلية مشتركة.  كل شخص يدعي أن يمتلك الحقيقة، والحقيقة التي لدينا هي محاربة الاتجار بالبشر”.