المفوضية الأوروبية تأمل إقرار البرلمان البريطاني لإتفاق الإنسحاب

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – عبر المفوض الأوروبي المكلف شؤون النمو والاستثمار يوركي كاتاينن، عن أمل الجهاز التنفيذي الأوروبي في أن يتمكن البرلمان البريطاني من المصادقة على اتفاق انسحاب البلاد من التكتل الموحد (بريكست).

ومن المقرر أن يصوت البرلمان البريطاني الأسبوع القادم على اتفاق الانسحاب الذي تم التوصل إليه بين رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي، والمسؤولين الأوروبيين في بروكسل في 25 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وكان المسؤول الأوروبي يتحدث في مؤتمر صحفي عقده في بروكسل اليوم عقب الاجتماع الدوري الأول للجهاز التنفيذي الأوروبي هذا العام.

وكرر كاتاينن التأكيد على موقف الاتحاد من الاتفاق، قائلاً: “نحن نرى أنه الوحيد الممكن، ولا نرغب بإعادة التفاوض بشأنه”.

وأوضح أن موقف المفوضية في هذا الشأن يستند على دعم قوي من قبل الدول الـ 27 الأعضاء في الاتحاد.

ولكن المفوض ألمح إلى إمكانية إعطاء بعض الضمانات من قبل الأوروبيين للسيدة ماي للمساهمة في تسهيل المصادقة على الاتفاق.

وكانت رئيسة الوزراء البريطانية ورئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر قد توافقا خلال اتصال هاتفي يوم الجمعة الماضي على الاستمرار في التشاور بهدف الدفع باتجاه بريكست منظم يجنب كل من بروكسل ولندن حالة من عدم اليقين.

ويشتكي البرلمانيون البريطانيون من ما يسمونه عدم وضوح نصوص الاتفاق بشأن تجنب الحدود بين جمهورية ايرلندا، عضو في الاتحاد، وايرلندا الشمالية وهي جزء من بريطانيا.