لسان حال الفاتيكان: انتهت أخيراً ملحمة لاجئي سي ووتش

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

الفاتيكان – قال لسان حال الفاتيكان، (أوسّيرفاتوري رومانو) إن ملحمة الـ49 لاجئ على متن سفينتي (سي ووتش) و(سي آي) قد انتهت أخيراً.

ووفقا لصحيفة (تايمز أوف مالطا)، فقد هبط المهاجرون الـ49 في مالطا، بعد أيام عديدة في عرض البحر على متن سفينتين تابعتين لمنظمة ألمانية غير الحكومية، مشيرة الى أن إنزال المهاجرين حدث بعد اتفاق على المستوى الأوروبي حول إعادة توزيع المهاجرين على ثمانية بلدان.

وفي معرض تصويرها للمناخ السياسي في إيطاليا، أضافت الصحيفة الفاتيكانية في مقال الأربعاء،

“في بروكسل يجري العمل منذ عدة أيام للوصول الى فرضية تسوية لا تلقي بثقلها على دولة واحدة”، وتابعت “يبدو أن ألمانيا وفرنسا يمكن لكل منهما استقبال 50 شخصا، بينما تستقبل البرتغال، لوكسمبورغ، هولندا ورومانيا ثلاثين آخرين إجمالاً”.

وذكرت صحيفة الكرسي الرسولي أنه “في الوقت نفسه، أبرزت هذه القضية خلافاً في إيطاليا بين موقف رئيس الوزراء جوزيبي كونتي، الذي فتح المجال لتدبير استثنائي”، بينما “واصل وزير الداخلية ماتيو سالفيني، التأكيد على الإغلاق المطلق للموانئ”.

ونقلت الصحيفة عن “كونتي مشاطرته لمبدأ عدم قبول جميع المهاجرين الذين تنقذتهم المنظمات غير الحكومية”، لكنه “عاد ليؤكد من جديد على ضرورة توفير ملاذ آمن للنساء والأطفال الذين بقوا لأيام هائمين في عرض البحر”، وبالتالي “فهم في صعوبات واضحة، فلا يوجد في عنابر السفينة مكاناً للجميع، بينما بدأ مخزون المياه والغذاء بالنفاد”، وفي ظل كل هذا “عاد سالفيني إلى تأكيد قرار عدم استقبال المهاجرين الذين أنقذتهم المنظمات غير الحكومية”.