مفوضة أوروبية: الظروف غير مهيئة لاتفاق شراكة مع واشنطن

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – أكدت المفوضة الأوروبية المكلفة شؤون التجارة سيسيليا مالمستروم، أن الظروف لا تزال غير مهيئة من أجل الشروع بالتفاوض مع الولايات المتحدة الأمريكية على اتفاق شراكة استراتيجي موسع.

وكانت المسؤولة الأوروبية تتحدث اليوم خلال مؤتمر صحفي عقدته في بروكسل لعرض طلبات تقدمت بها من أجل الحصول على تفويض من مؤسسات الاتحاد للتفاوض مع واشنطن في مجالات تجارية محددة.

وتريد مالمستروم الحصول على تفويض من أجل التفاوض مع الأمريكيين حول تقييم المطابقة وأيضاً بشأن إلغاء الرسوم الجمركية المفروضة على المنتجات الصناعية.

ويأتي طلب مالمستروم في إطار العمل الجاري من قبل الأوروبيين على تنفيذ الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين كل من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ورئيس المفوضية جان كلود يونكر، خلال زيارة الأخير لواشنطن نهاية تموز/يوليو الماضي.

وقالت مالمستروم: “نهدف للتوصل إلى اتفاق تجاري يتمحور حول إلغاء التعرفة الجمركية على المنتجات الصناعية وأيضاً على تذليل كل العقبات الإدارية التي تعرقل عمليات التصدير والاستيراد عبر الأطلسي”. وشددت على أن أوروبا تستثني من ذلك كافة المنتجات الزراعية المصنعة.

وكانت العلاقات التجارية بين الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي قد شهدت اضطراباً شديداً منذ وصول الرئيس دونالد ترامب إلى سدة الحكم.

فقد ألغى ترامب المفاوضات التي كانت تجري بين واشنطن وبروكسل للتوصل إلى اتفاق تجاري موسع، كما قام بفرض رسوم جمركية عالية على منتجات الصلب والألومنيوم وسلع أخرى قبل أن يتم التراجع جزئياً عن ذلك.

وقد أدى التوافق الذي توصل إليه ترامب ويونكر على بعض التهدئة دون أن حل المشاكل بالكامل.

وبموجب الاتفاق ارتفعت مستوردات الاتحاد من الصويا الأمريكية إلى ما يعادل 112%، بالإضافة إلى ارتفاع كبير في نسب مستوردات الغاز الأمريكي المسال.