مسؤول فلسطيني: تغيير وزاري مرتقب

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

رام الله- أفاد مسؤول فلسطيني بأن تغييرا وزاريا سيجري قريبا جدا في الحكومة الفلسطينية قد يطال الحكومة بأكملها واستبدالها بحكومة فصائلية.

وأضاف، الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، لوكالة (آكي) الآيطالية للأنباء “يجري البحث في أحد خيارين، فإما اجراء تغيير وزاري واسع في الحكومة الحالية أو ان يجري تشكيل حكومة فصائلية من حركة (فتح) وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية”.

وتابع المسؤول “الرئيس محمود عباس عاقد الغزم على إحداث التغيير وسيجري قريبا”.

واستنادا الى المسؤول، فإن “التغيير بات يقتضيه الوضع الحالي، فضلا عن وصول الحوار مع حركة (حماس) الى طريق مسدود لرفضها المصالحة الفلسطينية”.

وأضاف “التغيير قد يطال أيضا رئيس الوزراء رامي الحمد الله”،  مشيرا الى ان “عددا من القادة في حركة (فتح) يطلبون تكليف أحد أعضاء اللجنة المركزية للحركة بتشكيل الحكومة”.

وتابع المسؤول الفلسطيني”صيغة حكومة التوافق الوطني قد انتهت نهائيا في ظل المواقف المتعنتة لحركة (حماس)”.

ومن جهته قال مسؤول الاعلام في مفوضية النعبئة والتنظيم في حركة (فتح) منير الجاغوب إن اللجنة المركزية للحركة اجتمعت اليوم في مدينة رام الله برئاسة نائب رئيس الحركة محمود العالول.

وأضاف في تصريح ارسله لوكالة (آكي) الإيطالية للأنباء إن الاجتماع يبحث “موضوع الانتخابات وملف الحكومة الفصائلية واليت ستعد للانتخابات خلال الفترة المقبلة والوضع الداخلي  والوضع الخارجي والاعتداءات الاسرائيلية”.