دي مايو يلتقي في باريس قادة حركة السترات الصفراء الفرنسية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
لويجي دي مايو

روما- أعلن مكتب نائب رئيس الوزراء، وزير العمل والتنمية الاقتصادية في الحكومة الايطالية، لويجي دي مايو أنه عقد لقاء اليوم الثلاثاء، بضواحي باريس، مع أحد قادة حركة السترات الصفراء الاحتجاجية الرافضة لسياسات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون

وقال مكتب دي مايو “لقد انتهى للتو الاجتماع بين دي مايو وأليساندرو دي باتيستا (القيادي الآخر في حركة خمس نجوم) مع أحد قادة السترات الصفراء، كريستوف تشالنسون”. ونوه المكتب في بيان  بـ”المواقف والقيم المشتركة التي تضع في قلب معارك المواطنين الحقوق الاجتماعية والديمقراطية المباشرة وقضايا البيئة”.

وأشار إلى أن اللقاء جرى مشاركة برلمانيين أوربيين في حركة خمس نجوم من الجانب الايطالي، وقادة قائمة تجمع مبادرة المواطنين (RIC)  التابعة للسترات الصفراء، من الجانب الفرنسي والتي أعلنت الترشح لإنتخابات البرلمان الاوروبي المقررة نهاية شهر أيار/مايو المقبل

يذكر أن العلاقات بين الحكومتين الايطالية والفرنسية تشهد توترا متصاعداً منذ تولي الائتلاف الثنائي الحاكم في إيطاليا (حركة خمس نجوم-الرابطة) مقاليد الحكم أوائل حزيران/يونيو الماضي.

وشن زعيما الائتلاف الحاكم في إيطاليا (نائبا رئيس الوزراء، دي مايو وماتيو سالفيني) هجوماً عنيفاً على الرئيس ماكرون وحكومته، تضمنت إتهام فرنسا بـ”إفقار افريقيا” وبالتالي زيادة تدفقات المهاجرين نحو إيطاليا، كما أعلنا عن دعمهما لحركة السترات الصفراء. وقد أستدعت الحكومة الفرنسية في شهر كانون الثاني/يانير الماضي السفيرة الإيطالية في باريس إحتجاجاً على هذه التصريحات.

ويرجع مراقبون الحرب الكلامية المتصاعدة بين باريس وروما إلى الحملة الانتخابية بين القوى السياسية الحاكمة في إيطاليا، المحسوبة على الشعبويين، والمناهضة للشعبوية في فرنسا، لكسب الاصوات في إنتخابات الجهاز التشريعي الاوروبي القادمة.