صحيفة التايمز: الأب دالّوليو حي بأيدي داعش في سورية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

لندن – قالت صحيفة التايمز إن الأب باولو دالوليو اليسوعي، الذي اختطف في 29 تموز/يوليو 2013 بينما كان في الرقة (شمال سورية)، لا يزال على قيد الحياة.

ونقلت الصحيفة البريطانية عن مصادر كردية رفيعة المستوى، قولها إن “ميليشيا تنظيم (داعش) تسعى الى اتفاق مع القوى الكردية-العربية المدعومة من قبل الولايات المتحدة، والتي تحاصرها، طلبا لطريق آمنة للهرب، مقابل إطلاق سراح بعض الرهائن الذين تدعي أنهم لا يزالون بين أيديها”.

وأوضحت الصحيفة اللندنية، أن من بين هؤلاء الرهائن “هناك الصحفي البريطاني جون كانتلي، الكاهن الإيطالي باولو دالوليو (64 عاما)، وممرضة تابعة للصليب الأحمر من نيوزيلندا”، مذكِّرة بأن “الثلاثة اختطفوا بشكل منفصل في أيام هيمنة الجماعة الإرهابية في سورية”.

وذكرت الصحيفة أن “نائب وزير الداخلية البريطاني، بن والاس قال في لقاء مع الصحافة قبل يومين إن  كانتلي، الذي اختطفه تنظيم (داعش) منذ أكثر من ست سنوات، لا يزال على قيد الحياة”.

ومن المعروف أن الصحفي قد ظهر في عدد من أشرطة الفيديو الدعائية لتنظيم (الدولة الإسلامية)، لكن ليست هناك أية أخبار عنه منذ آخر ظهور له عام 2016. وكان ظهر في شريط الفيديو الأخير أنه في مدينة الموصل، شمال العراق.