كونتي: لقاء دي مايو مع قادة حركة السترات الصفراء مبادرة حزبية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بيروت- دعا رئيس الوزراء الايطالي، جوزيبي كونتي، إلى التمييز بين المبادرات الحزبية لطرفي الائتلاف الحاكم في بلاده وبين مبادرات حكومته، في إشارة إلى استدعاء فرنسا لسفيرها لدى إيطاليا للتشاور  إحتجاجاً على لقاء جمع نائب رئيس الوزراء، الرئيس السياسي لحركة خمس نجوم، لويجي دي مايو، بضاحية في باريس، بقادة في حركة (السترات الصفراء) المناهضة لسياسات الرئيس إيمانويل ماكرون.

وقال كونتي، في تصريح للصحفيين من بيروت الخميس، في ختام زيارته للبنان، “هناك مبادرات تخص الأحزاب السياسية، كتلك مع السترات الصفراء: لقد تصرف دي مايو كزعيم سياسي لحركة خمس نجوم”.

وأردف “مع فرنسا هناك نقاش حول الهجرة والتعاون من أجل التنمية مع أفريقيا، حيث من المشروع فتح نقاش في هذا الصدد، ليس على المستوى الوطني أو حتى الثنائي حصراً، بل أيضاً على المستوى الأوروبي”.

وكانت الحكومة الفرنسية قد استدعت الشهر الماضي سفيرة إيطاليا لدى باريس،  تيريزا كاستالدو، في أعقاب تصريحات دي مايو عن “إفقار” فرنسا للقارة الافريقية عبر عملتها “الاستعمارية”، الفرنك الغرب-افريقي، العملة المشتركة لدول بغرب إفريقيا.