نائب رئيس وزراء إيطاليا: حماس إير فرانس إزاء أليتاليا لم يبرد الآن

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – قال نائب رئيس الوزراء الإيطالي، ووزير التنمية الإقتصادية لويجي دي مايو إن حماس شركة (إير فرانس ـ كي إل إم) الفرنسية للطيران من ناحية الناقل الوطني السابق ـ أليتاليا، لم يبرد الآن.

وردا على أسئلة للصحفيين خلال لقاء ببلدة روكّارازو (ابروزو ـ وسط)، الجمعة، أكد دي مايو أن “المعلومات التي كانت بحوزتي عن شركة الخطوط الجوية الفرنسية، تسبق هذه القضية”، في إشارة الى الحادث الدبلوماسي مع فرنسا، فـ”لقد تابعت ملف أليتاليا لعدة أشهر وأؤكد أن الحماس الذي كان لدى إير فرانس، لم يبرد الآن فقط”.

وخلص الزعيم السياسي لحركة خمس نجوم، موضحاً أن “العمل الذي تقوم به شركة السكك الحديدية الإيطالية، (لدعم أليتاليا) يتم مع شركاء آخرين”.

وكانت مصادر صحفية إيطالية، أفادت بأن شركة الخطوط الجوية الفرنسية (إير فرانس) سحبت عرض شراكة لإنقاذ الخطوط الجوية الايطالية (أليتاليا)، المتعثرة ماليا، نظرا للأزمة السياسية الراهنة بين حكومتي البلدين. ونقلت عن مصادر وصفتها بـ“رفيعة المستوى”، أن (إير فرانس) قررت سحب عرضها  لأسباب “سياسية ومؤسسية“، بعد بعد قرار الحكومة الفرنسية استدعاء سفيرها من روما للتشاور في ضوء الحرب الكلامية الراهنة مع قادة حركة خمس نجوم، حليفة حزب الرابطة في الائتلاف الحاكم مع إيطاليا.

وحسب المصادر ذاتها، فإن  سحب إير فرانس لعرضها  سيعقِّد البحث عن شريك صناعي لهيئة السكك الحديدية الايطالية في عملية إعادة إطلاق أليتاليا.