تاياني يعتذر عن تصريحات أثارت جدلاً

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – أعرب رئيس البرلمان الإيطالي أنطونيو تاياني، عن تمسكه بموقفه المعادي للفاشية وتمسكه بالديمقراطية، معرباً عن أسفه واعتذاره لكل من أساء فهم تصريحاته التي تمحورت حول إرث بينيتو موسوليني.

وكانت تصريحات تاياني بشأن الجانب الإيجابي لإرث الدكتاتور موسوليني قد أثار جدلاً واسعاً في إيطاليا، ما حدا به إلى إصدار بيان رسمي، جاء فيه، أن “ما قلته لا يرمي بأي حال من الأحوال للاستهانة أو لتبرير نظام معادٍ للديمقراطية”.

وأشار تاياني إلى شعوره بالحزن العميق لجرح مشاعر أشخاص أساؤوا فهم تصريحاته، فهو كما يقول، صاحب تاريخ شخصي وسياسي لا يسمح له بالتساهل مع كل ما يتعلق بالفاشية.

وكرر قائلاً “لقد كنت دائماً معادياً للفاشية”، وقد “أكدت أن موسوليني والفاشية كانا أحلك فصل من فصول التاريخ الإيطالي في القرن الماضي”، واختتم بالقول “لقد ناضلت دائماً ضد أي شكل من أشكال الديكتاتورية والشمولية”.