منظمة إيطالية تدعو السلطات لتحمل مسؤولية إنقاذ المهاجرين

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

باليرمو – دعت منظمة إنسانية إيطالية جميع السلطات الى تحمل مسؤولياتها في مجال إنقاذ المهاجرين في عرض البحر.

وكان مشروع (Alarm Phone) التابع لمنظمة (Watch The Med) غير الحكومية، قد أطلق صباح اليوم إنذاراً عن فقدان ثمانية أشخاص في عرض البحر، وعشرين آخرين على متن زورق يواجه صعوبات أمام السواحل الليبية.

وكتبت منظمة (Mediterranea) غير الحكومية في تغريدة على مدونة (تويتر) للتواصل الاجتماعي، أن “جميع السلطات، بما فيها إدارة البحث والإنقاذ التابعة لخفر السواحل في روما، تعلم بهذه المأساة التي تستمرت منذ 4 ساعات”.

وذكر المنظمة أن “الجهات المعنية تتملص من واجبات الإنقاذ، ملقية إياها إحداها على الأخرى، بينما يموت الناس في عرض البحر”. واختتمت بالقول إن “هؤلاء الأشخاص يفضلون الموت غرقاً بدلاً من العودة إلى معسكرات الحشر”، في إشارة الى معسكرات الإحتجاز الليبية، لذا فـ”الحكومات الأوروبية تدينهم بالموت”.