دي مايو: ما يحدث بليبيا ليس لعبة ريسك نقوم فيها بدور الأشدّاء

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
لويجي دي مايو

روما – قال نائب رئيس الوزراء ووزير العمل والتنمية الاقتصادية الإيطالي لويجي دي مايو، إن “ما يحدث في ليبيا ليس لعبة ريسك، يستمتع فيها المرء بالقيام بدور القوي ضد الآخر”، فـ”الكلمات لها وزن” في هذه الحالة.

وفي مقابلة مع صحيفة (كورييري ديلّا سيرا) الاثنين، تحدث دي مايو عن الأزمة الليبية، قائلا إن “هناك أزمة قائمة، وهذا أمر حقيقي. حكومتنا تتابع تطورات الوضع يومًا فيوم، وهدفنا هو ضمان أمن بلادنا، المنطقة، الشركات الإيطالية وجيشنا الذين يؤدون مهمة استثنائية في دعم السكان المحليين”.

وخلص ذكر الزعيم السياسي لحركة خمس نجوم بالتأكيد على أنه “يجب علينا أن نتحرك بحكمة في هذه اللحظات وأن نعمل بمسؤولية”.

يذكر أن الريسك هي لعبة حرب استراتيجية إيطالية الأصل، تجري على لوحة يتنافس فيها اللاعبون برمي النرد وتحريك قطع وبطاقات بهدف السيطرة على العالم، المرسومة خارطته على لوحة اللعب.