سيناتور إيطالي: نجازف بأكبر هزيمة في تاريخ الجمهورية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
أدولفو أورسو

روما – قال سيناتور إيطالي إن بلاده “تجازف في ليبيا بأسوأ هزيمة في عصر الجمهورية”، وأن “كل هذا يجري بينما تبدو الحكومة منقسمة، يقف فيها وزير ضد آخر لأغراض انتخابية فقط”.

وأضاف عضو مجلس الشيوخ من حزب إخوة إيطاليا ونائب رئيس اللجنة البرلمانية لأمن الدولة (كوباسير)، أدولفو أورسو في تصريحات تلفزيونية الأربعاء، أن “إستراتيجية (الجنرال خليفة) حفتر كانت واضحة منذ أن بدأ التحرك قبل عدة أشهر”.

وتابع “لقد فعل ذلك بدعم من فرنسا للسيطرة على جنوب البلاد وعلى آبار النفط”، بينما “عزلت الحكومة الإيطالية نفسها عن أوروبا، بإعطائها إشارات سلبية للغاية إزاء الولايات المتحدة وبشأن فنزويلا”، فضلا عن “اتخاذ موقف مؤيد للصين وتخريب العمل الأوروبي”.

وأردف أورسو “لقد عزلنا أنفسنا تمامًا في الوقت الذي تبلور فيه في ليبيا، المسرح الإستراتيجي الأول الذي يهمنا، الهجوم العسكري على طرابلس”، مبينا أن “مصلحتنا تكمن في ألا ليبيا تصبح مستودع بارود وقاعدة للأصولية الإسلامية”، لذا “فمن الضروري حماية مصالحنا الاقتصادية، أمننا ودفاعنا”.

وخلص السيناتور المعارض الى القول إن “وحدتنا الوطنية ستكون ضرورة قصوى”، في هذا الظرف، “لكن الحكومة تعطي مثالاً سيئاً. إنها غير مسؤولة”.